أخر الأخبار

والدة شهيد كمين المطافئ : "عاوزة أروح سينا أكل كبد اللي قتل ابني"

شاهده : 6048

اتشحت قرية روينة بمركز كفر الشيخ بالسواد حدادا على روح الشهيد مجند عامر جلال عبد الباقي الغنام "21 سنة" ، الذي استشهد في الهجوم الإرهابي الذي استهدف كمين "المطافئ" الأمني بالعريش صباح اليوم الإثنين 9 يناير.

أصيب أفراد أسرة الشهيد بحالة من الانهيار ، وتحدث والده عبد الباقي الغنام "موظف بوزارة الكهرباء" ، قائلا : "ربنا ينتقم من كل واحد شارك في حرق قلبي على ابني الذي كان سندي في الدنيا ، وكان نازل الإجازة الجاية عشان أخطب له ، بس هو بقى عريس عند ربنا" .

ولم يستطع والد الشهيد الاستمرار في الحديث واجهش بالبكاء والتقط أطراف الحديث عزيز محمد "زوج شقيقة الشهيد" وقال : "عامر كان بمثابة شقيقي ، وكان دائم التردد على منزلي خلال أجازاته من الخدمة ، وكان دائما يردد أنه سيستشهد خلال خدمته ، وأوصانا بالا نحزن عليه لأنه سيكون من الشهداء" .

وأضاف : الشهيد كان يوصيني دائما على والديه وإخوته ، ويقول لي "انت مكاني لو حصل لي أي حاجة" .

وأشار إلى أن الشهيد كان يبحث عن "عروسة" وبالفعل وقع اختياره على إحدى بنات القرية وكان ينوى الذهاب لخطبتها فور نزوله في أول أجازة ، ولكن يد الإرهاب الأسود طالته قبل ذلك.

  ويقول محمد محمود الشامي أحد شباب القرية : الشهيد عامر كان خلوق ويتمتع بحب أهالي القرية ، مشيرا إلى أن الشهيد لديه شقيقتان أكبر منه "سامية وإنصاف" متزوجتان ، وشقيقه الأصغر عبد الباقي "5 سنوات".

 كما ساد الحزن مدينة برج البرلس حدادا على روح الشهيد مجند محمد رمضان العزبي "20 سنة" .

يقول رمضان محمد العزبي والد الشهيد: تلقيت نبأ استشهاد ابني من قائده ، ولم استوعب الأمر في البداية وأول شيء فعلته هو إيقاظ زوجتي أخبرتها ، وأصيبت بحالة هستيرية وخرجت إلى الشارع تنادى على ابننا الشهيد .

واستطرد : الشهيد كان سندي ويساعدني في العمل على مركب الصيد لكسب لقمة العيش ، وابني الثاني "أحمد" يعمل بالمملكة العربية السعودية ولم يعلم الخبر حتى الآن.

 وقال : ابني كان يخدم في معسكر قوات الأمن بجمصة ، وفي أخر اتصال به منذ يومين اخبرني بأنه سيتوجه إلى سيناء في مهمة عمل.

 وقالت والدة الشهيد  : "أنا عايزة أروح سينا أكل كبد اللي قتل ابني نور عيني" ، وظلت الأم تنادي على ابنها بصوت مبحوح من كثرة البكاء.

وأكد محمد زيدان "جار الشهيد" أن الشهيد كان يتمتع بسمعة طيبة بين أهالي برج البرلس وكان يعمل صيادا لمساعدة أسرته البسيطة على مركب الصيد الصغير الذي يمتلكه والده ، وهو الابن الأصغر ، ولديه شقيق و3 شقيقات جميعهم متزوجون ، وكان والده ينتظر أن ينهي الشهيد فترة تجنيده ليزوجه أيضا.

جدير بالذكر أنه من المقرر أن يقدم محافظ كفر الشيخ اللواء السيد نصر ، ومدير الأمن اللواء سامح مسلم جنازتي الشهيدين.

المصدر : أخبار اليوم 
تعليقات الفيس بووك

موضوعات متعلقة