العثورعلى جثة طفل داخل مقابر في كفر الشيخ

عثر أهالي قرية أبو غنيمة التابعة لمركز سيدي سالم في كفرالشيخ،  على طفل "سنتين" داخل مقابر القرية وحوله قوالب من الطوب، مغطى بجوال بلاستيك.


التفاصيل بحسب أحمد عبدالمنعم حمادة، سكرتير الوحدة المحلية لقرية أبوغنيمة، أن مزارعًا كان يروي قطعة أرض زراعية يمتلكها مجاورة لمقابر قرية أبوغنيمة، وعثر على طفل يرتدي ملابسه وتوجد إعاقة في قدمه اليمنى داخل دائرة من قوالب الطوب، ومغطى بجوال دقيق بلاستيك.


وأضاف سكرتير الوحدة المحلية لقرية أبو غنيمة، أن المزارع الذي عثر على جثة الطفل قرر أنه لحظة صلاة الجمعة، والأهالي يؤدونها في مساجد القرية رأى دراجة بخارية "توك توك" قادمة من طريق الندايرة - أبوغنيمة، وتوقفت عند المقابر ولمح نزول سيدتين منتقبتين ودخلتا مقابر القرية.


وأوضح سكرتير الوحدة المحلية، أنه جرى إخطار اللواء علي صلاح، رئيس مركز ومدينة سيدي سالم، ومركز شرطة سيدي سالم، وانتقل رجال الشرطة للمعاينة، ونقل جثة الطفل إلى مشرحة مستشفى سيدي سالم المركزي، لتوقيع الفحص الطبي عليها.


وكشف تقرير مفتش الصحة عقب الفحص الطبي لجثة الطفل، أنه يبلغ من العمر سنتين، ومتوفيٍ منذ ما يقرب من 6 ساعات، أي لحظة العثور على جثته داخل مقابر قرية أبو غنيمة.

تعليقات الفيس بووك

موضوعات متعلقة